جارى فتح الساعة......
عاجل
حجازى يتفقد منظومة إعداد وتدريب قوات إنفاذ القانون بالجيش الثانى الميدانى         حرس الحدود توجه ضربات قاسمة للمهربين .. وتدمر عدد من الإنفاق علي الشريط الحدودي بشمال سيناء         رموز المجتمع تزور مصابي أبطال القوات المسلحة بالمجمع الطبي بالمعادي         من يحمي مصر من المستريحين ؟..حبس نصاب البترول بتهمة استيلاه علي نصف مليار جنيه         القوات المسلحة و المجتمع المدني تفتتح معهدين ازهريين بجنوب سيناء         الشعب السوري يموت يوميا .. والوضع الإنساني جريمة دولية         إحالة عصام الحضري للتحقيق بعد اعتداءه بالضرب علي حارس دجلة الإحتياطي         مفاجأة من العيار الثقيل .. مدافع الزمالك القوي ينضم للأهلي في صفقة سرية         بدء محاكمة قاتل شاب كافيه مدينة نصر الأسبوع المقبل .. والعقوبة قد تصل للإعدام         فتنة مذبحة بورسعيد تصل لمجلس النواب .. إقرأ التفاصيل         إستقبال رسمي لوزير الدفاع بالمجر ومباحثات عسكرية رفيعة المستوي بين البلدين         انفراد ..ماذا قال ميسي عن مصر تحت سفح الأهرامات .. ارفع راسك فوق انت مصري         ننفرد بنشر أخطر تقرير في “معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي”         عبد الحميد يرد علي وقاحات ” تيار المحبة ” التونسي : الرئيس السيسي كسب ثقة 179 دولة         الجيش يلقي القبض على 12 تكفيرى ويدمرسيارة مفخخة ويحرق 24 مزرعة خشخاش        

آلالف الأتراك يتظاهرون ضد أردوغان ويشكلون كتلة شعبية لإسقاطه

A protestor throws back a canister of tear gas to Turkish riot policemen during a protest against the demolition of Taksim Gezi Park on May 31, 2013, at Taksim in Istanbul. Police reportedly used tear gas on early May 31 to disperse a group, who were standing guard in Gezi Parki to prevent the Istanbul Metropolitan Municipality from demolishing the last remaining green public space in the center of Istanbul as a part of a major Taksim renewal project. TOPSHOTS/AFP PHOTO/BULENT KILIC

الوطن المصري – وكالات

رغم التقييد الشديد الذي يفرضه نظام أردوغان الإخواني علي الشعب التركي ، ورغم حملات الإعتقالات العديدة التي طالت كل فئات الدولة ، وكل من يعارض سياسة أردوغان الدموية ، الا أن القلب التركي ما زال ينبض وهناك من يعارض أردوغان وبقوة حيث شهدت اليوم مدينة اسطنبول مظاهرات عارمة

حيث تظاهر آلاف الأتراك وسط المدينة رافضين محاولات الرئيس التركى رجب طيب أردوغان للتحول إلى النظام الرئاسى، مشددين على أنهم لن يسمحوا بإقامة “ديكتاتورية الرجل الواحد”.

وطالب المتظاهرون برفع حالة الطوارئ التى فرضتها الحكومة التركية، عقب محاولة تحرك الجيش الفاشلة قبل أكثر من أربعة أشهر، وبإلغاء المراسيم التشريعية الصادرة عقب المحاولة، وعبروا عن رفضهم للنظام الرئاسى، مؤكدين أنهم لن يسمحوا بإقامة ديكتاتورية الرجل الواحد.

 كما طالب المتظاهرون، الذين احتشدوا في ميدان كارتال حاملين لافتات ” لن نستسلم” و”لا للنظام الرئاسى” و”لا للديكتاتورية”، بإخلاء سبيل نواب “حزب الشعوب الديمقراطى” والسياسيين والصحفيين والكتاب المعتقلين.

شارك فى المظاهرة التى نظمتها التنسيقية الديمقراطية التى تضم حزب “الشعب الديمقراطى” و”حزب العمل” و”حركة حزيران الموحدة” تحت عنوان “لن نستسلم للسلطنة”، وأحزاب سياسية مختلفة وقوى ديمقراطية ونقابات عمالية وغرف مهنية ومنظمات جماهيرية، بالإضافة إلى آلاف المواطنين الأتراك.

 وندد المتظاهرون بخطة الانتقال من النظام البرلمانى إلى النظام الرئاسى ومشروع القانون الذى يبرئ المتهم باغتصاب قاصر فى حال تزوجها، والذى تقدمت به حكومة “حزب العدالة والتنمية” إلى البرلمان التركى، والقمع السياسى الذى تمارسه الحكومة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com