جارى فتح الساعة......
عاجل
وزير الدفاع ورئيس الأركان يزوران أبطال القوات المسلحة المصابين بالمستشفيات العسكرية         صدقى : القوات المسلحة لن تنسى ابنائها الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم دفاعاً عن صون كرامة الوطن         بالصور .. يد الغدر تفشل في تفجير الحرم المكى بعد عملية ارهابية خسيسة         الأمن يوجه ضربة قاسمة لعصابة ” المصريين بالخارج ” للإضرار بالإقتصاد الوطنى         قرار جمهورى بالإفراج عن هشام طلعت مصطفي لظروف صحية         القبض علي شاومينج وانهاء ظاهرة تسريب امتحانات الثانوية العامة         قرار جمهورى بالعفو عن 502 شاب وفتاة من المحبوسين في قضايا التظاهر بمناسبة العيد         الأمن ينجح في تصفية إرهابي بطريق الواحات بأكتوبر          تنفيذ أعلى خطة استثمارية فى تاريخ مدينة السادات بقيمة 1,4 مليار جنيه         تميم يسلم مفاتيح قطر لأردوغان مقابل حماية نظامه .. والجيش التركى يحتل الدوحة         ماذا قال مدرب ليفربول عن انضمام محمد صلاح نجم منتخب مصر         فوز ابو السعد والمراغى وسعيد في انتخابات مجلس ادارة البورصة المصرية         الفريق / محمود حجازى يلتقى أبطال ومقاتلى القوات المسلحة ويشاركهم الإفطار         وزير الدفاع : القوات المسلحة الدرع القوي الحامي للوطن والمدافع عن شعبه ومصالحه         بعد 3 سنوات سيسى .. الإسكان تنتهى من طرق بطول أكثر من 700 كم بتكلفة 2.2 مليار جنيه        

أهالي ضحايا مركب الموت يحرقون منازل السماسرة .. والأمن يسيطر علي الأحدث

%d9%85%d8%b1%d9%83%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%88%d8%aa

 

البحيرة – ناهد سعيد

في تطور مثير لكارثة مركب الموت برشيد ، قرر أهالي ضحايا المركب أخذ حقهم بأيديهم ، وتوجهوا لقرية ” الجزيرة الخضراء ” والتي يقطن بها عدد من سماسرة الهجرة غير الشرعية وقاموا بإحراق بعضهم منازلهم وبدأت الإشتباكات بين الأهلي والسماسرة ، الأمر الذي استدعي وصول قوات أمنية للقرية والفصل بين الجانبين ، وما زالت الأمور متصاعدة بالقرية كرد فعل لكارثة غرق المركب ووفاة أكثر من 170 شاب مصري كانوا في طريقهم لأوروبا

قامت الأجهزة الأمنية بمحافظة كفر الشيخ بتطويق قرية الجزيرة الخضراء بقوات الأمن المركزي والأمن العام، وذلك تحسبًا لتجدد الاشتباكات بين أهالي المتوفين في حادث غرق مركب رشيد المنكوبة وبين السماسرة المقيمين بالقرية بعد إشعال الحريق بمنازل بعضهم في الساعات الأولى من فجر اليوم الأحد واستمرت حتى الصباح.

وكشف مصدر أمني  تفاصيل الحريق، موضحًا أنه في الساعة الثانية من صباح اليوم الأحد توجه 9 من أهالي الشباب المتوفين على مركب رشيد المنكوبة إلى القرية التي يقيم بها عدد من السماسرة، وقاموا بإضرام النيران في محتويات محل يمتلكه شقيق رمزي أبوناصر، أحد سماسرة الهجرة والذي قام بالحصول على أموال من شباب القرية لتسفيرهم وفروا هاربين.

وشيع الأهالي جثمان محمود البغدادي أحد الضحايا وبمجرد الانتهاء من دفن الجثمان اتجه المعزون إلى منزل أحد السماسرة، وحينما منعهم شقيقه من إشعال الحريق في المنزل قاموا بإشعال الحريق في محله.

وتمكنت قوات الحماية المدنية من السيطرة على الحريق، ودفعت مديرية الأمن بقوات لتأمين المنازل خشية تجدد الاشتباكات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com