جارى فتح الساعة......
عاجل
صدقي يزور مصابي العمليات الإرهابية من أبطال القوات المسلحة         تحريك الدعاوى الجنائية ضد 32 عميل بالبورصة .. و 855 طلبا للتحفظ على أموال الجماعة الإرهابية         رئيس الأركان يعود الى أرض الوطن قادما من السعودية بعد حضور ” درع الخليج 1 “         الشئون المعنوية للقوات المسلحة تعلن عن مسابقة جماهيرية بمناسبة الذكرى الـ 36 لتحرير سيناء         صدقى يبحث مع وزير دفاع اليونان التعاون العسكرى بين البلدين         مصرع أمير التنظيم الإرهابى بوسط سيناء على يد أبطال الجيش الثالث         بعد فضيحة أيمن نور مع أراجوزات “الشرق” .. نعرض فضيحة الأسوانى مع وائل قنديل وشقة لندن         اليوم .. بدء فعاليات معرض إفرست العقارى المصرى بالكويت .. بحضور 27 شركة         الأهلى يخطف ” الحاوى ” من ” الشمس “         عمال ” المقاولات المصرية ” والإدارة .. وجريدة ” الوطن المصرى “         انجازات وتحديات مصر المطروحة على جدول أعمال المائدة المستديرة لمجموعة أكسفورد للأعمال         سر رفض إعلامى بـ ” الشرق ” الإحتراف فى صفوف الإخوان بملايين الدولارات والعودة لمصر         اللبان العمانى هديه النبى سليمان         برعاية 6 وزارات .. ” العمل الدولية” وإتحاد الصناعات يطلقان المؤتمر الرابع للمسئولية المجتمعية للشركات         معهد المحللين الماليين يستضيف المؤتمر العاشر للاستثمار بالشرق الأوسط في مصر        

إحباط محاولة إنقلاب علي تميم في الدوحة بعد تعيينه ضابطا تركى قائدا للجيش القطرى

كتب – عبد العال مصطفى

 

حالة من الفوضى والتخبط تسود الشارع القطرى بعد أن فقد أمير قطر تميم بن موزة عقله من الحصار العربى المفروض عليه وأصدر قرارا خطيرا يمس أمن دولة قطر بتعيين ضابطا تركيا ليكون نائبا للقائد الأعلى للقوات المسلحة القطرية وبمعنى أدق وزيرا للدفاع باعتبار أم القائد الأعلى هو الشاب تميم ، وهو ما أثار فوضى داخل صفوف الجيش التركة وحالة من التذمر والإستياء لتقوم مجموعة من كبار الضباط بمحاولة انقلاب ، الا أن ” عسس ” وجواسيس تميم داخل الجيش أبلغوا الديوان الأميرى فورا ، فتم القاء القبض عليهم واعتقالهم لتفشل أول محاولة للإنقلاب علي تميم .

كان أمير قطر، تميم بن موزة، قد قرر الاستمرار فى نهج والده الأمير السابق، حمد بن خليفة، بالاعتماد على العناصر الأجنبية فى القوات المسلحة القطرية، فعمل على استقطاب المرتزقة من الشرق والغرب، بل زاد فى الأمر بتعيينهم فى المناصب القيادية بالجيش، فى نهج يدل بوضوح على عدم الثقة فى أبناء قطر.

وعلى صعيد متصل كشفت المعارضة القطرية، عن وثيقة جديدة تؤكد وقوع انشقاق داخل الجيش القطرى، اعتراضًا على تعيين جنرال تركى، يدعى طيب أورال أوغلو، نائبًا لقائد القوات المسلحة القطرية، فى خطوة تكشف عدم ثقة القيادة القطرية بالمؤسسة العسكرية، واعتمادها على العناصر الأجنبية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com