جارى فتح الساعة......
عاجل

اتفاق مصري صيني علي فتح الأسواق الصينية أمام 7 محاصيل زراعية جديدة و”تفل البنجر” قريبا

منى محرز

الوطن المصرى -فتحى السايح
وقعت الدكتورة مني محرز نائب وزير الزراعة وإستصلاح الأراضي مذكرة تفاهم مشتركة مع نائب وزير الجمارك الصينية “هو وي”، بحضور الدكتور عز الدين ابوستيت وزير الزراعة، مذكرة التفاهم الخاصة باشتراطات الصحة والصحة النباتية لتصدير “تفل البنجر”من مصر إلي الصين، وبحث إجراءات فتح الأسواق الصينية أمام التمور والعنب والبطاطس والرمان والفراولة والمانجو والبصل.
وقال الدكتور عز الدين ابوستيت وزير الزراعة وإستصلاح الأراضي، ان مصر تعتز بعلاقتها المتميزة مع الصين بإعتبارها أحد أكبر الاقتصاديات العملاقة في العالم، فضلا عن الإمتداد التاريخي لحضارة الدولتين العريقتين مشيرا إلي ان جلسات الحوار بين الوفدين المصري والصيني حققت المرجو منها من فتح الأسواق الصينية أمام المنتجات المصرية الزراعية المتميزة، واننا نسعي للمزيد من التعاون المشترك بين البلدين.
ومن جانبها قالت الدكتورة مني محرز نائب وزير الزراعة في تصريحات صحفية علي هامش التوقيع، ان برتوكول التعاون المشترك يفتح السوق الصيني أمام المنتجات المصرية المتميزة من 7 محاصيل رئيسية نستهدف التوسع في تصديدها لمختلف دول العالم وخاصة السوق الصينية، مشيرة إلي إن الجانب الصيني وعد بالبدء رسميا في إجراءات تصدير شحنات هذه المنتجات الشهر المقبل.
وأضافت محرز ان تصدير “تفل بنجر السكر الناتج عن تصنيع بنجر السكر، كما إنه يساهم في زيادة تسويق محصول بنجر السكر، سواء لأغراض التصدير أو صناعة الاعلاف وتشجيع المزراعين علي التوسع في زراعة المحصول الاستراتيجي الأقل إستهلاكا للمياه والاعلي عائد من ناحية القيمة الاقتصادية.
وأوضحت ان تفل البنجر يعد أحد عناصر المنتجات الثانوية لتصنيع بنجر السكر والتي تشمل أيضا مولاس البنجر، مشيرة إلي ان إجمالي إنتاج مصر من بنجر السكر يصل إلي 8 ملايين طن تنتج 1.3 مليون طن سكر، و500 -600 ألف طن تقل بنجر، و600 ألف طن من مولاس البنجر،
وأشارت نائب وزير الزراعة إلي أن فتح السوق الصيني أمام صادرات مصر من التمور والمانجو والعنب والفراولة والبصل والبطاطس والرمان فضلا عن عسل النحل، هو شهادة لمصر بأن منتجاتها الزراعية تتميز بالجودة العالية التي تتوافق مع الإشتراطات الدولية ومعايير التبادل التجاري بين الدول ويشجع علي المزيد من التعاون في مجالات التبادل الزراعي.
و من جانبه قال “هو وي” نائب وزير الجمارك الصيني و رئيس الوفد الصيني، إنه بمجرد توقيع المذكرة يبدا تفعيل البروتوكل والبدء في تطبيق ما تم الاتفاق عليه من ضمان جودة المنتجات الواردة للأسواق الصينية، موضحا إنه مع نهاية العام الحالي يمكن للمنتجات الزراعية المتفق عليها بين البلدين النفاذ للأسواق الصينية وفقا لما جاء في إجتماعات الوفدين المصري والصيني.
وأضاف الوفد الصيني ان الصين درسات الملفات الفنية للمنتجات الزراعية المصرية ومنها التمور والرمان والعنب والفراولة والبصل والبطاطس والمانجو بالإضافة إلي عسل النحل المصري، مشيرا إلي ان التعاون بين البلدين يستهدف زيادة حجم التبادل التجاري وتفعيل برتوكولات التعاون المشترك في مجالات المنتجات الزراعية.
وأشار إلي ان وفدا فنيا صينيا زار مصر في سبتمبر الماضي، للتعرف علي أنواع التمور المصرية الممكن إستيرادها من مصر، وإنه يجري حاليا دراسة الملف الفني للمنتجات المصرية المدرجة في قائم الطلبات الصينية لبدء إستيرادها من مصر، وإنه سيتم الإنتهاء من كافة الأمور المعلقة حول بعض الملاحظات البسيطة وسيقوم الجانب الصيني بدراسة الردود المصرية حول هذه الملاحظات عقب العودة إلي الصين تمهيدا للبدء في فتح الأسواق الصينية أمام هذه المنتجات رسميا قبل نهاية العام الحالي.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*