جارى فتح الساعة......
عاجل
 الفنية العسكرية تحصد المركز الثالث فى المنتدى الدولى لعلوم وتكنولوجيا المواد المركبة بروسيا         إطلاق إسم الشهيد الرائد بحرى مصطفى محمود على مدرسة بالإسكندرية         8 جلسات في اليوم الثانى من فعاليات مؤتمر “مصرتستطيع بالتعليم”         فاروق الباز يطالب بدعم منظومة التعليم الجديدة في ” مصر تستطيع بالتعليم”         الخورى : 600 مليار دولار تكلفة تنفيذ استراتيجية الاقتصاد الرقمى العربى خلال 10 سنوات         Cib – مصر يعلن عن تأسيس CVentures أول شركة استثمار رأس مال مخاطر في مصر متخصصة في التكنولوجيا المالية         بنك القاهرة” يحتفل بمرور 10 سنوات على الشراكة مع “أليانز مصر”         بنك مصر يتفوق على نفسه ويتصدر المشهد المصرفى فى 2017/2018         مشايخ سيناء يد واحدة مع الجيش والشرطة         2608 شقة ضمن مراحل مشروع الإسكان الإجتماعى بالعريش          القرية الاولمبية بالعريش … الرياضة تتحدى الارهاب         محافظ شمال سيناء فى جولة تفقدية للأسواق والميادين..والأهالى : كل السلع متوافرة          نجاحات أبطال القوات المسلحة فى سيناء ٢٠١٨ تعيد الحياة إلى طبيعتها فى أرض الفيروز         فى افتتاح المؤتمر الأول للاقتصاد الرقمى العربى .. د. الخورى: المعجزات تولد من رحم التحديات ..والفشل يأتى بقبول الفشل         وزير الدفاع ورئيس الأركان يلتقيان رئيس أركان الجيش الباكستانى        

السفير سوركوش :  الاتحاد الأوروبي ملتزم  بدعم مصر في حربها على الإرهاب

كتب / خالدعبدالحميد

استضاف وفد الاتحاد الأوروبي في مصر مساء إمس حفل إفطار للصحفيين والإعلاميين والذي ينظمه سنويا؛ حيث يمثل فرصة لمناقشة أهم القضايا في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي ومصر.
وأكد السفير إيفان سوركوش؛ رئيس وفد الاتحاد الأوروبي، في كلمته على أن الصحافة الحرة وإمكانية الإطلاع على المعلومات أمران فى غاية الأهمية للديمقراطية. وأشار إلى أنه لا يمكن تطبيق المساءلة في ظل انعدام الشفافية، كما أن صياغة السياسات الحكومية وتنفيذها بنجاح تتطلب إتاحة الإطلاع على المعلومات والإعلام الحر الذي يقدم تقارير للمجتمع عن مختلف القضايا .
وقال إن مصر دولة شريكة هامة للاتحاد الأوروبي، فهي أهم دولة من دول الجوار في منطقة جنوب المتوسط، مشيرا إلى أن إجمالي التعاون الإنمائي بين الاتحاد الأوروبي ومصر يزيد عن 1,3 مليار يورو في شكل منح، بما يعبّر بشكل واضح عن ثراء التعاون بين الجانبين. كما تبلغ إجمالي الالتزامات للمساعدات الجارية (منح، وقروض، وغيرها) المقدمة من الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي ومؤسسات الاتحاد الأوروبي والمؤسسات المالية الأوروبية ما يقدر بـ 11 مليار يورو.
وأضاف أن مجلس الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ومصر كان قد عقد في يوليو من العام الماضي، حيث ناقش الجانبان أهم القضايا السياسية وتلك التي تتعلق بالأمن وحقوق الإنسان والهجرة والتنمية المستدامة والأبحاث والابتكار والعديد من القضايا الأخرى. كما أقر الجانبان أولويات الشراكة للأعوام من 2017 إلى 2020 بهدف المساهمة في الرفاهية وتحسين ظروف المعيشة والاستقرار في كل من مصر والاتحاد الأوروبي. ونوّه إلى أن أهم العناصر لتحقيق هذه الأهداف تتمثل في التنمية المستدامة التي ترتكز على النمو الذي يشمل الجميع وعلى الابتكار، إضافة إلى الحوكمة الفعّالة والتشاركية والتي تعتمد على سيادة القانون واحترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية.
وأوضح السفير سوركوش أن حماية ودعم حقوق الإنسان والديمقراطية وسيادة القانون هي المبادئ التي توجه العمل الخارجي للاتحاد الأوروبي، مضيفا أن الاتحاد يدعم هذه المبادئ ويدافع عنها في إطار الشراكة مع مصر، كما يفعل مع كافة دول الجوار والشركاء حول العالم.

وقال السفير سوركوش “نحن نعتقد أن المجتمع المدني هو شريك رئيسي في الدفع بتنفيذ خطط الإصلاح والتنمية المستدامة في مصر. هذه الآراء مبنية على قيم عالمية، ونحن نناقشها دوما مع نظرائنا المصريين في إطار أولويات الشراكة التي اتفقنا عليها سويا والتي تم إقرارها عام 2017”.


وأعاد السفير سوركوش التأكيد على دعم الاتحاد الأوروبي لمصر في معالجة أي تحديات. ولفت في هذا الإطار إلى التعاون المكثف بين الجانبين في قطاع المياه والذي يظهر جليا في تنظيم وفد الاتحاد الأوروبي يوما لعرض مختلف أوجه التعاون في قطاع المياه خلال فعاليات أسبوع القاهرة للمياه والذي يعقد في شهر أكتوبر من العام الجاري. كما أشار إلى الزيارة الأخيرة التي قام بها مفوض الاتحاد الأوروبي للمناخ والطاقة ميجيل آرياس كانيتي لمصر في شهر إبريل؛ حيث تم توقيع مذكرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي بين الجانبين في الطاقة. كما عقد المفوض لقاءات رفيعة المستوى على رأسها لقائه برئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي.
وتطرق رئيس وفد الاتحاد الأوروبي لدى مصر إلى التعاون في مجال الهجرة، منوّها إلى الحوار رفيع المستوى بشأن الهجرة والذي أطلقه وزير الخارجية سامح شكري ومفوض الهجرة والشؤون الداخلية والمواطنة ديميتريس أفراموبولوس في شهر ديسمبر عام 2017. وقال إن الجانبين يعملان معا على منهج شامل للهجرة لدعم مصر في مواجهة الهجرة غير النظامية والتهريب والإتجار بالبشر، وللترويج لقنوات قانونية للحركة والتنقل، ولضمان الحماية الدولية وتيسير العودة وبرامج إعادة الاندماج.
وفيما يتعلق بالأمن، أكد السفير سوركوش على التزام الاتحاد الأوروبي بدعم مصر في الحرب ضد الإرهاب من خلال منهج شامل يتناول الأسباب الرئيسية للإرهاب. وأضاف قائلا “الحرب على الإرهاب يتعين أن تتم في إطار سيادة القانون؛ حيث إننا نؤمن بأن احترام حريات الأفراد والإدماج الاجتماعي والاقتصادي يمكنه أن يجلب تنمية واستقرار على الأمد الطويل”.
وفي ختام كلمته أعرب السفير إيفان سوركوش عن تمنياته لمنتخب مصر بالتوفيق في نهائيات كأس العالم، ولمحمد صلاح بالشفاء العاجل كي يتمكن من الانضمام للفريق.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*