جارى فتح الساعة......
عاجل

العصار :” عندنا قيادة عايزة تطير بالبلد للأمام وبسرعة الصاروخ “

العصار

وزارة الإنتاج الحربى ليست صاحبة قرار فى بطاقات التموين

ما تم من تدريبات خلال 2018 / 2019 لم يحدث من قبل فى تاريخ “الانتاج الحربى”

حققنا إيرادات 13 مليار و248 مليون جنيه هذا العام  .. ونستهدف 16 مليار جنيه ايرادات فى 20 20

” إيديكس 2018″ فاز بجائزة أحسن معرض فى العالم .. وانتظروا مفاجأة فى 2020

شركات الحكومة لا تمتلك ثقافة الإعلان أو التسويق لمنتجاتها عكس القطاع الخاص

 

تقرير – خالد عبد الحميد

أكد الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى أن الوزارة والمصانع التابعة لها حققت إنجازات كبيرة خلال السنوات الماضية ، مشيراً إلى أن ما حدث خلال السنوات الخمس الأخيرة يعتبر العبور الثانى لمصر ، وإعادة عمليات البناء والتنمية من جديد  .

وأضاف فى تصريحات صحفية أنه حضر حرب 1967 ، ثم حرب الاستنزاف ، ثم حرب أكتوبر وأن العامل الأساسى فى تفوقنا فى الاستنزاف ونصر أكتوبر هو العلاقة المتينة بين الشعب والجيش ،

وكلنا يرى ما تم من إنجازات خلال السنوات الخمسة الأخيرة وأن ما تم سينعكس على المواطن ، وقريبا سيشعر بما تم وستكون الحياة أفضل بكثير .

وأضاف : فى الإنتاج الحربى قمنا بإنجازات ومشروعات كبيرة جدا الأساس وأساس عملنا فى الانتاج الحربى يتلخص فى محورين : المحور الأول هو أن الطاقة المتاحة لدينا لم تستغل بالشكل الكامل لها ، بالاضافة إلى أننا نقوم بعمل مشاريع جديدة ، فإستغلال الطاقة المتاحة هو عملنا وجهدنا مع المحافظات والوزارات والهيئات .

المحور الثانى هو المشروعات الجديدة ونستهدف زيادة المكون المصرى فيها والذى سيكون بديلا عن الاستيراد والإتجاه نحو التصدير ، ومن أجل ذلك لابد أن يكون منتجنا بمواصفات عالية ، وهذا لا يحدث إلا بالتعاون مع الشركات الأجنبية الكبيرة التى تمتلك تكنولوجيات متقدمة مع امتلاكنا للآلات والمعدات والقوة البشرية وبهذا التعاون والتكامل نستطيع مع الشركات الأجنبية إنشاء شراكات أو تعاون مفيد يخلق لنا فى النهاية منتج مصرى بمواصفات وجودة كبيرة ، وهذا المنتج سيكون أرخص عن مثيله الأجنبى بسبب وجود  العمالة الرخيصة بالاضافة إلى توفير مصاريف النقل للمنتج الأجنبى .

وفى هذا المجال حققنا نتائج جيدة جداً وهناك معدات بدأت فى الانتاج فعلا ، فعندنا إنتاج العدادت الذكية والبوابات الالكترونية  وشاحنات الغاز والنجيل الصناعى .

أيضا عن طريق بالشراكات مع الشركات الأجنبية استطعنا تصنيع عربات كبيرة الحجم وكذلك أسوار معدنية جديدة تتكون من سلك صلب لا يقطع .

والآن نعمل فى مشروع صناعة الأسانسيرات وجارى انشاء مصنع لذلك ينتهى فى ديسمبر المقبل بطاقة كبيرة ، وسيبدأ الإنتاج فوراً بتكنولوجيا يابانية ، سنوقع قريباً أيضاً عقد لصناعة الخلايا الشمسية مع الصين بقيمة تقترب من المليار دولار وتصنع هذه الألواح من الرمال وهى عبارة عن 6 مراحل بداية من الرملة المصرية ذات القيمة العالية جداً التى نصدرها للخارج برخص التراب ثم تأتى إلينا منتج غالى الصمن ، عندنا أيضا مصنع للإطارات على وشك توقيع عقده والذى سيتكلف أكثر من 300 مليون دولار فى حدود 4 مليارات جنيها مصرياً سوف ينتج حوالى 3 مليون إطار فى العام ، فى الوقت الذى نستورد فيه إطارات كل عام ب546 مليون دولار من الخارج ، هذا المصنع سيفى بجزء من الاحتياج المحلى .

وأضاف وزير الإنتاج الحربى : فى عامى 2018 و2019 اهتمينا كثيراً بالتدريب على مفاهيم جديدة أدخلناها على أنظمة جديدة بالشكل العلمى مثل التسويق وسلاسل الإمداد والحوكمة ، أدخلنا هذه المفاهيم على عملنا وخصصنا دورات لهذا الغرض لكافة المستويات الوظيفية ، مشيراً إلى أن ما تم من تدريبات خلال 18 و19 لم يحدث من قبل فى تاريخ الانتاج الحربى وحتى تدخل هذه المفاهيم بشكل سليم بدأنا نعيد هيكلة الوزارة وهيئة الإنتاج الحربى وكان لوزارة التخطيط دور كبير فى ذلك .

وقال : حققنا هذا العام 13 مليار و248 مليون جنيه بزيادة 4 أضعاف عن يونيو2014 وننتظر تحقيق أرباح أكثر من ذلك فى الأعوام المقبلة ، ونستهدف إجمالى ايرادات فى 2019 / 20 20 أكثر من 16 مليار جنيه لا سيما أننا نسعى  لكى تحل منتجاتنا محل المنتجات المستوردة وتوفير فرص للتصدير .

وعن بطاقة التموين أكد الدكتور العصار:  دورنا فنى فقط فى هذا الأمر حيث أننا نحصل على بيانات المواطنين من وزارة التموين المسئولة عن هذا الموضوع سواء بالإضافة أو الحذف .. ” إحنا عبارة عن آلة ترد إلينا المعلومات من ” التموين ” فى صورة سيديهات ونطبقها كما هى وليس لنا  أى علاقة باتخاذ القرار ” إحنا بنفذ فقط ما يأتى من التموين ” .

مشيراً إلى أن وزارة الإنتاج الحربى ليست صاحبة قرار فى بطاقات التموين ولا نتدخل فى تفاصيل القرار.

وعن تحلية المياة  قال : نحن بصدد عمل مشروعات تحلية للمياه ونتعاون مع وزارة الرى فى عدة مشروعات لعمل محطات رفع وقاربنا على الانتهاء من 29 محطة رفع وتحلية ، كما نعمل على تطوير قناطر اسنا ، وأنشأنا أيضاً مشروع للرى الحديث بالتنقيط يوفر كميات كبيرة من المياه وهناك مشروع خاص بالسد العالى .

مشيراً إلى أن الخلايا الشمسية أمل كبير جدا من أجل تحلية المياه وعندما نتوسع فى مشروعات الخلايا الشمسية سينعكس ذلك على عمليات التحلية ، كما نعمل مع أكاديمية البحث العلمى لإنشاء محطتين صغيرتين للتحلية تعمل بالطاقة الشمسية وتصلح للمواقع المنعزلة على الساحل .

وعن صناعة السيارات أكد الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى : وقعنا عقد مع شركة فوتو يتم بمقتضاه وخلال 4 سنوات تصنيع 2000 أتوبيس يعمل بالكهرباء وسيتم التصنيع فى مصر بالشراكة مع شركة صينية وسنبدأ فى أول عام  باستيراد 50 أتوبيس على أن نصنع 450 أخرين فى مصر .

وأضاف أن الشركة الصينية وعدتنا بأنه لو تمكنا من استيعاب توطين التكنولوجيا سترتفع الكمية من 2000  أتوبيس إلى 5000 خلال الأربع سنوات  ، لذلك فنحن نستهدف 5 ألاف أوتوبيس رغم ان المدون فى العقد 2000 فقط  ، وأول أتوبيس وصل للقاهرة وتم عمل احتفالية كبرى له فى القاهرة مؤخراً .

وعن تدشين السيارة  ” سيتى باص”  أشار الدكتور العصار أن المصنع يتم تجهيزه الآن وسيستغرق انشائه حوال 4 شهور فقط على أوائل العام المقبل  سيكون المصنع جاهزاً للعمل والإنتاج ،  وفى نفس الوقت نتعاون مع شركة آخرى لانتاج العربات التى تعمل بين المدن والمشروع الثالث مشروع انتاج العربات الصغيرة ملاكى وتاكسى ، والمشروعات الثلاثة سنعمل فيهم فى وقت واحد فى مجمع صناعى كبير.

وعن أهم التحديات التى تواجهها وزارة الإنتاج الحربى أكد العصار  : أهم تحدى نواجهه هو  تحدى الزمن ” احنا عندنا قيادة عايزة تطير بالبلد للأمام وبسرعة الصاروخ ” ومعنى ذلك أن المشروع الذى يحتاج لإنجازه عام كامل  لابد أن يتم إنجازه فى 6 شهور .

  وعن ردود الأفعال العالمية عن معرض إيديكس 2018 الذى أقيم لأول مرة بالقاهرة أوضح العصار أن نجاح نسخة 2018 القت علينا عبأ كبير ونجن نستعد لتنظيم إيديكس 2020 ، ونعد بمفاجآت فى المعرض المقبل لن نفصح عنها ،

وأضاف : إيديكس 2018  كان تأثيره على مصر كبير جداً  من مختلف النواحى فقد وضع مصر فى المكانة اللائقة بها  وقد فاز المعرض فى مجلة عالمية كأحسن  معرض فى العالم رغم أنه أول مرة يقام فى القاهرة وهو انجاز غير عادى

وتطرق العصار إلى نقطة فى غاية الأهمية وهى تسويق منتجاتنا الوطنية عندما قال : لا نمتلك ثقافة الإعلان عن منتجاتنا للأسف وهذا ظهر جليا عندما زار المصريون معرض ايديكس 2018 وشاهدوا منتجات مصر العسكرية من عربات وأسلحة ومعدات كانوا مبهورين وغير مصدقين أن مصر وصلت بإنتاجها الى هذا الدرجة الكبيرة والمشرفة ، وهذا زاد من ثقة المصريين ووعيهم لما يحدث .

نعم لدينا مشكلة فى التسويق لذلك استعنا بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجية والآن نعمل على تطوير قطاع التسويق ،  والشاهد أن الشركات الحكومية لديهم مشكلة فى التسويق على عكس القطاع الخاص الذى نجح في هذا المجال .

وعن تصدير منتجاتنا الوطنية قال وزير الإنتاج الحربى : نستهدف فتح أسواق تصديرية فى الخارج ولكن هذه العملية ليست سهلة ونحن نحاول مع شركات أجنبية فى هذا الإطار لتشجيع على التصدير وتركيزنا فى المرحلة الحالية على الأسواق الأفريقية

بشكل كبير جدا وتعاقدنا مع عدة جهات لتصدير منتجاتنا لأفريقيا وهناك مجالات تعاون مع دول افريقية  .

 

 

 

عن admin

اترك رد