جارى فتح الساعة......
عاجل
السيسى يقف دقيقة تحية لشعب مصر العظيم البطل الحقيقى فى قضية الإصلاح         السيسى : الحكاية ليست حكاية قيادة وحكومة .. ولكن حكاية شعب         السيسي: أنا مسئول أمام الله وأمام المصريين ألا تسقط مصر         الرئيس: البنية الأساسية كانت ضرورية لجذب المستثمرين الأجانب الى مصر         السيسي: قريبًا جدًا سنعلن اكتفائنا الذاتى من الغاز الطبيعى         الرئيس السيسي: نعمل على إنشاء شبكة نقل للكهرباء  بتكلفة 70 مليار جنيه         السيسى : سرعة إنتاج البترول سيخفف عبء الصرف من الاحتياطى الأجنبى         القوات المسلحة تستضيف المؤتمر الدولي الافرواسيوى لطب وجراحة العيون         وفد برلمانى يزور قاعدة جوية تضم  أحدث تشكيلات المقاتلات         الجالية المصرية بالإحساء تكرم حنفى المصرى بعد انقاذه سوبر ماركت من السرقة وضبط اللصوص         بروتوكولا تعاون بين التمويل العقارى وبنكي فيصل الإسلامي وكريدي أجريكول  لتمويل الإسكان الاجتماعى         علاء الزهيرى: 18.2 مليار جنيه حجم الأقساط فى سوق التأمين فى 2016         الجارحى: الانتهاء من ملامح برنامج الأطروحات فى البورصة خلال أسبوعين         أبو باشا : ضخ استثمارات أجنبية مباشرة بمصر فى 2018 أكثر من العام الماضى         سقوط حوت جديد فى قضية غسيل أموال بمئات الملايين فى 6 أكتوبر        

الكبار دمروا صناعة الرخام .. وشق الثعبان شاهدة علي الفساد ( الحلقة الأولي )

%d9%86%d9%82%d9%84-%d8%b1%d8%ae%d8%a7%d9%85

كتب – هاني رزق

يعاني أكثر من 30 ألف عامل وصاحب مصنع بمنطقة شق الثعبان لإنتاج الرخام والجرانيت والتي كانت في يوم من الأيام ثالث أكبر منطقة صناعية في العالم لإنتاج وتصنيع الرخام.. هؤلاء العمال يعانون من البطالة بعد إغلاق معظم المصانع التي يعملون فيها بسبب إهمال بعض المسئولين بالمنطقة الصناعية ، وارتفاع سعر الدولار ، وتأجير معظم مصانع شق الثعبان لأجانب معظمهم من الصينيين ، وقد أرجع البعض ما يحدث من تخريب لأهم صناعة وطنية في مصر الي شلة من المستوردين المنتفعين الذين أعمتهم الأموال فغلبوا مصالحهم الشخصية حتي لو كانت علي جثة الصناعة الوطنية ، بالإضافة الي فرض رسوم كانت سببا رئيسيا لتوقف عجلة الإنتاج.

وللأسف الكيانات التي من المفروض أن تدافع عن لقمة عيش هؤلاء العمال انشغلت في تصفية الحسابات بين بعضهم البعض ، وبعضهم انشغل بالإنتخابات واللهث وراء الكرسي ، وبدلا من أن تدافع هذه الكيانات عن الصناعة والصنايعية والعاملين تفرغت للصراع علي الكعكة في ظل وجود مركزا لتحديث الصناعة يسعي لتطوير كل شيئ الا الصناعة ، وهناك تربيطات مع المجالس التصديرية وجمعيات المصدرين وحكايات وحواديت ومعارض علي شاكلة ” شيئ لزوم الشيئ ” لان فيه قرشين أقصد شوية فكة بالملايين واخدنهم من برة لتنمية الصناعة لابد من صرفهم قبل نهاية السنة .. نعد القراء بكشف ملابسات هذه العمليات والملايين التي أنفقت والتي ستنفق علي ” شيئ لزوم الشي ” وسلم لي علي المدافعين عن التصدير في مصر مجالس وجمعيات وغرف ونقابات .. كل شيئ وله ميقاتي معلوم تترد فيه المظالم ابيض علي كل مظلوم أسود علي كل ظالم .. انتظرونا في الحلقة القادمة والتي سنكشف فيها المستفيدين من تدمير الصناعة الوطنية .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com