جارى فتح الساعة......
عاجل

حملة برلمانية لضبط اللاعبين المتهربين من الضرائب

 

محمد فؤاد

الوطن المصرى – رامى جوهر

شن عدد من البرلمانيين حملة ضد لاعبى كرة القدم المتهربين من سداد الضرائب وطالبوا بضرورة إخضاعهم للضرائب وتحصيل حق الدولة لا سيما أن بعضهم يخفى دخله الحقيقى كنوع من أنواع التهرب .

كانت لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب،قد عقدت أمس اجتماع موسع تم خلاله مناقشة طلب الإحاطة المقدم من النائب محمد فؤاد، بشأن تهرب اللاعبين من الضرائب، وذلك بحضور مدير عام مصلحة الضرائب العامة.

وفى بداية الاجتماع، أكد النائب محمد فؤاد، أن لاعبى كرة القدم من أكثر الفئات دخلا فى المجتمع، وأن إجمالى الضرائب المحصلة من نشاط كرة القدم لا يتناسب على الإطلاق مع حجم الأرقام المعلنة عبر وسائل الإعلام من عقود خيالية للاعبين، حيث أن قيمة العقود ليست هى التى يتم توثيقها باتحاد الكرة، الأمر الذى يعد فيه شبهة تهرب ضريبي.

و من جانبه أكد فؤاد محروس، مدير عام مصلحة الضرائب، أن المصلحة لا تملك سوى مراجعة العقود الرسمية المقدمة لها من اللاعبين والأندية، ولا تملك المحاسبة على ما يتم التصريح به عبر وسائل الإعلام.

وأصدرت اللجنة فى ختام مناقشاتها مجموعة من التوصيات جاءت كالتالى، أولا  مراعاة قواعد الشفافية والنزاهة فى العقود المبرمة بين اللاعبين والأندية، ثانيا ضرورة اضطلاع مصلحة الضرائب على بوزارة المالية بمراجعة عقود اللاعبين والتأكد من صحتها، سواء من خلال الاتحاد الرياضى المعنى، أو النادى التابع له

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*