جارى فتح الساعة......
عاجل

دورة الألعاب العربية للسيدات تعتمد لائحتها الأساسية .. وتنطلق 2 فبراير 2020

الوطن المصرى – سامى راغب

اعتمدت اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، اللائحة الأساسية لدورتها الخامسة، التي تستعدّ للانطلاق في 2 فبراير المقبل تحت رعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة بمشاركة نخبة من الأندية العربية.

وعرّفت اللجنة من خلال اللائحة على الأهداف التي تتبناها وقدمت شرحا عن طبيعة الأدوار التي تقودها كلّ اللجان الإدارية المعاونة التي تضمّ كلّ من : اللجنة المنظمة العليا، واللجنة التنفيذية، وإدارة الدورة، كما تطرقت للحديث عن دور لجانها الأساسية التي تضم لجان الإشراف والمتابعة، وأهلية اللاعبات، والرقابة على المنشطات، إلى جانب لجان الانضباط، والاستئناف، واللجان الفنية للألعاب، ولجان الحكام والقضاة، إضافة إلى التعريف بالأمانة العامة لاتحاد اللجان الأساسية.

وقدّمت اللائحة تحديثا شاملا لما يتعلق ببنود الاحتراف وأهلية اللاعبات، إضافة إلى اعتماد الألعاب التسعة وهي : كرة السلة والطائرة والطاولة، والرماية والمبارزة والفروسية ، قفز الحواجز، والقوس والسهم، والكاراتيه، وألعاب القوى، فيما عرّفت بالتزامات واختصاصات الجهات المعنية، والمضيفة، وآلية عمل كلّ من الجهات الرياضية الوطنية المختصة، واتحاد اللجان، والاتحادات العربية الرياضي.

وكانت “عربية السيدات” قد اعتمدت جوائز خاصة للفرق الرياضية المشاركة، تتمثل في تقديم كأس التفوق الرياضي للنادي الذي يحصل على أعلى ترتيب في ميداليات الألعاب على صعيد النوادي المشاركة، إلى جانب كأس التميّز الرياضي الذي يقدم لأكثر الأندية مشاركة في الألعاب، وكأس اتحاد اللجان للعب النظيف يمنح للنادي الذي يمتلك أقل عدد من المخالفات في الدورة سواء كانت إداريّاً أو فنياًّ.

من جانبها أشارت  ندى عسكر النقبي نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة ورئيس لجنتها التنفيذية ومدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة إلى أن دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات باتت اليوم منصة دولية تجمع على ميادينها نخبة من اللاعبات المحليات والعربيات اللواتي حضرن إلى إمارة الشارقة للتنافس الشريف وتقديم صورة مشرقة عن واقع الرياضة العربية للعالم بأسره.

وتابعت النقبي  قائلة  نحن اليوم على مشارف الدورة الخامسة من الحدث الرياضي الذي أردنا له أن يكون بيئة مثالية لتنافس اللاعبات العربيات لنؤكد على دورنا في الارتقاء بالواقع الرياضي النسائي الذي تعيشه الإمارة التي تمضي وفق رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ودعم ومتابعة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، لتبقى الدورة حدث تحرص كلّ اللاعبات المحترفات والطموحات على خوض غماره، وتحقيق أرفع الإنجازات التي تعكس صورة مثالية عن رياضة المرأة في الوطن العربي للعالم بأسره”.

وتتحضّر نخبة من اللاعبات المحليات والعربيات لخوض غمار المنافسات على صعيد الألعاب التسعة التي تطرحها الدورة، لتؤكد عربية السيدات وقبل انطلاق حدثها الخامس على مكانتها الريادية كمنطلق لرياضة المرأة الإماراتية والعربية، ومنصة ترتقي بواقع الرياضة المحلية والعربية نحو آفاق أكثر تطوراً وازدهاراً.

يذكر أن دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات انطلقت في العام 2012 بمبادرة كريمة من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، وتقام منافساتها في إمارة الشارقة كل عامين، وتعكُف مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة حالياً على الاستعداد لتنظيم نسختها الرابعة في فبراير المقبل.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*