جارى فتح الساعة......
عاجل
عاجل .. القضاء على قاتل المسيحيين المصريين فى سرت الليبية         كالعادة بالصور .. غياب الفنانين عن تشييع جثمان سعيد عبد الغنى         فوز مشروع تخرج بالهندسة المعمارية بالجامعة الأمريكية بالقاهرةبجائزة جمعية المهندسين المعماريين          علاجك ..في حضن زوجتك.. التفاصيل مثيرة ودافئة         “العصار” يبحث مع مستشار رئيس السنغال ورئيس فالكون التعاون المشترك          إحالة مدير المطبعة السرية للمحاكمة بتهمة التلاعب         إتفاقية البنك الدولي مع المركز الإسلامي بالأزهر لتوعية القيادات الدينية بأفريقيا         لبنى : 20 مليار جنيه ضختها البنوك فى مبادرة التمويل العقارى         خطوبة نورهان ومحمد رمضان         السيسى : الحكومة ستزيد الاهتمام بالقطاعات الاقتصادية الواعدة لتلبية احتياجات الإنتاج المحلى         “الصناعات الصغيرة” تعترض على تخصيص أراضي “مرغم” للمصانع الكبرى         رئيس البورصة يحاضر ممثلي سفارات ٣٥ دولة أجنبية بمصر للترويج لسوق المال خارجيا         وزيرا “الإنتاج الحربي والتعليم العالى ” ومحافظ البحيرة يشهدون توقيع عقد إنشاء مستشفى جامعي وكلية طب بـ”دمنهور”         الضرائب”: لن نتهاون فى تطبيق احكام القانون ضد المتهربين          مجلس العموم البريطانى يرفض سحب الثقة من حكومة تريزا بنسبة ” كارثية”        

رسالة الإمام الأكبر لقوات الجيش والشرطة : كلنا معكم للقضاء على الوباء اللعين

كتب – وليد عبده

فى رسالة قوية وداعمة لرجالنا من أبناء القوات المسلحة والشرطة التى تخوض حربا شاملة فى سيناء ضد الإرهابيين وجه الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رسالة إلى القوات المشاركة فى العملية العسكرية لمجابهة الإرهاب (سيناء 2018)، قال فيها: “تابعنا جميعاً باهتمام كبير انطلاق العمليات العسكرية الشاملة التى بدأتها القوات المسلحة والشرطة المصرية اليوم الجمعة ضد الإرهاب فى شمال ووسط وشرق سيناء ومناطق بدلتا مصر والظهير الصحراوى غرب وادى النيل” .

وأضاف فى رسالته: “نؤكد لأبنائنا الأبطال البواسل فى ساحات المواجهة والمرابطين على الحدود من القوات المسلحة والشرطة، أن الأزهر الشريف بعلمائه وطلابه يقف معكم فى خندق واحد ضد قوى الشر والإرهاب، الذين استحلوا الدماء وعاثوا فى الأرض فساداً، مستهدفين النيل من أمن مصر واستقراراها”.

وتابع: “أبنائى الأبطال من القوات المسلحة والشرطة، نحن معكم فى هذه المعركة المصيرية حتى القضاء على هذا الوباء اللعين.. وتخليص مصرنا الحبيبة الغالية من آفاته وشروره، ولدينا ثقة كبيرة فى قدرتكم على دحر هذا الإرهاب الأسود”.

واختتم الأمام الأكبر رسالته قائلاً: “أبطالنا البواسل، تسلحوا بالإيمان بالله، واعلموا أنكم فى مهمة وطنية لحماية البلاد والعباد، قلوبنا جميعا معكم، وألسنتنا تلهج بالدعاء لكم، ونسأل الله لكم النصر المبين، وأن يعيدكم إلى دياركم سالمين، واصمدوا فالله حافظكم وناصركم ولن يخذلكم، حفظ الله مصر وشعبها من كل مكروه وسوء”.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*