جارى فتح الساعة......
عاجل
وزير الدفاع ورئيس الأركان يزوران أبطال القوات المسلحة المصابين بالمستشفيات العسكرية         صدقى : القوات المسلحة لن تنسى ابنائها الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم دفاعاً عن صون كرامة الوطن         بالصور .. يد الغدر تفشل في تفجير الحرم المكى بعد عملية ارهابية خسيسة         الأمن يوجه ضربة قاسمة لعصابة ” المصريين بالخارج ” للإضرار بالإقتصاد الوطنى         قرار جمهورى بالإفراج عن هشام طلعت مصطفي لظروف صحية         القبض علي شاومينج وانهاء ظاهرة تسريب امتحانات الثانوية العامة         قرار جمهورى بالعفو عن 502 شاب وفتاة من المحبوسين في قضايا التظاهر بمناسبة العيد         الأمن ينجح في تصفية إرهابي بطريق الواحات بأكتوبر          تنفيذ أعلى خطة استثمارية فى تاريخ مدينة السادات بقيمة 1,4 مليار جنيه         تميم يسلم مفاتيح قطر لأردوغان مقابل حماية نظامه .. والجيش التركى يحتل الدوحة         ماذا قال مدرب ليفربول عن انضمام محمد صلاح نجم منتخب مصر         فوز ابو السعد والمراغى وسعيد في انتخابات مجلس ادارة البورصة المصرية         الفريق / محمود حجازى يلتقى أبطال ومقاتلى القوات المسلحة ويشاركهم الإفطار         وزير الدفاع : القوات المسلحة الدرع القوي الحامي للوطن والمدافع عن شعبه ومصالحه         بعد 3 سنوات سيسى .. الإسكان تنتهى من طرق بطول أكثر من 700 كم بتكلفة 2.2 مليار جنيه        

شعبة المحاجر: تعويم الجنيه سيرفع صادرات القطاع بنسبة 20%

 %d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9

إبراهيم غالي: إلغاء رسم الصادر لزيادة تنافسية المنتج المصري

كتبت- دعاء زكي

أكدت شعبة المحاجر بغرفة صناعة مواد البناء باتحاد الصناعات، إن قرار تحرير سعر الصرف سيرفع قيمة صادرات القطاع بنسبة لا تقل عن 20%.

وأوضح إبراهيم غالي رئيس شعبة المحاجر، أن قرار تعويم الجنيه التى اتخذه البنك المركزى يوم الخميس الماضي، سيرفع صادرات القطاع بنسبة 20%، ويعتبر أول إجراء لضبط سوق صرف العملة الصعبة، بعد أن اتسعت الهوة بين أسعار البنوك والسوق السوداء خلال الفترة الماضية لتتخطى حاجز100% وارتفع سعر الدولار الموازي لاكثر من 18 جنيها، فضلا عن عدم توافره.

وأشار إلي إن هذا القرار تأخر كثيرا ما أدى لتفاقم أسعار الصرف فى السوق السوداء بالصورة التى ظهرت الفترة الماضية.

وطالب إبراهيم غالي، بضرورة إلغاء رسم الصادر علي الرخام، وذلك لاستثمار الوضع بعد تعويم الجنيه  ولدعم التنافسية والافضلية للمنج المصري ليتمكن من استعادة الاسواق التي فقدها خلال الفترة الماضية، حيث إن الفترة الماضية لم تستطع المنتجات المصرية المنافسة نتيجة ارتفاع أسعارها مقارنة بالدول الأخرى كالصين.

وأشار رئيس شعبة المحاجر، إلي أن قرار البنك المركزى بتحرير سعر الصرف يعد أول خطوة لاستعادة ثقة المواطن والمستثمر المصرى فى الاقتصاد المصرى، وكذلك فى مناخ الاستثمار .

وتوقع بأن الأسعار بعد الفترة الانتقالية ستشهد انخفاضا بعد حدوث توازن بين العرض والطلب، لافتا إلى أن مصر شهدت خلال 2003 عملية تعويم للعملة ارتفع فيها سعر الدولار من 5, 3 جنيه إلى 7 جنيهات قبل أن يشهد تراجعا إلى مستوى 5 جنيهات.

وشهدت أسواق صرف العملة الصعبة ارتفاعا غير مسبوق الفترة الماضية لتصل إلى 18.20 جنيه فى السوق السوداء، مقابل 8.88 فى البنوك، قبل خطوة التعويم الأخيرة من قبل البنك المركزى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com