جارى فتح الساعة......
عاجل
وفاء عامر تطرد شقيقتها من المنزل بسبب عمايلها مع ” أيوب”         ” أوارسكوم للتنمية مصر” تبيع حصتها فى مجموعة نمويل بـ 360 مليون جنيه         روما تطلب جناح الأهلى الطائر مقابل مليونى و700 ألف يورو فى العام         العصار يبحث مع شركة برتغالية التعاون المشترك في تصنيع التابلت والحواسب الشخصية         القوات المسلحة تحتفل بذكرى العاشر من رمضان         طرح 805 مقبرة للمسيحيين بـ 6 أكتوبر أول الشهر المقبل         لغز إنشاء جمعية جديدة للمصريين بالخارج قبل أيام من التغييرات الوزارية         وزير الإنتاج الحربى فى حديث المكاشفة : مهمتنا الأساسية توفير احتياجات القوات المسلحة من الأسلحة والمعدات         مصدر بترولى : لا زيادة فى أسعار الوقود حاليا         بعثة القوات المسلحة تغادر للأراضى المقدسة لأداء عمرة رمضان         بالأسماء : الأهلى يستغنى عن 6 لاعبين كمرحلة أولى تنفيذا لقرار اتحاد الكرة         بالصور .. الداخلية تستعين بالكلاب البوليسية لحفظ الأمن وحماية ركاب مترو الأنفاق         فيديو .. حصريا .. ” أبواب الجنة ” للبروفيسور د. محمد حسن كامل ( الحلقة الأولى)         د.فراج هارون يكتب عن ” الخيانه الإلكترونيه و السعادة الزوجية “         أردوغان يكشف مخطط إغتياله .. وتوظيفه لكسب أصوات الأتراك فى الإنتخابات الرئاسية        

شعبة المحاجر: تعويم الجنيه سيرفع صادرات القطاع بنسبة 20%

 %d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9

إبراهيم غالي: إلغاء رسم الصادر لزيادة تنافسية المنتج المصري

كتبت- دعاء زكي

أكدت شعبة المحاجر بغرفة صناعة مواد البناء باتحاد الصناعات، إن قرار تحرير سعر الصرف سيرفع قيمة صادرات القطاع بنسبة لا تقل عن 20%.

وأوضح إبراهيم غالي رئيس شعبة المحاجر، أن قرار تعويم الجنيه التى اتخذه البنك المركزى يوم الخميس الماضي، سيرفع صادرات القطاع بنسبة 20%، ويعتبر أول إجراء لضبط سوق صرف العملة الصعبة، بعد أن اتسعت الهوة بين أسعار البنوك والسوق السوداء خلال الفترة الماضية لتتخطى حاجز100% وارتفع سعر الدولار الموازي لاكثر من 18 جنيها، فضلا عن عدم توافره.

وأشار إلي إن هذا القرار تأخر كثيرا ما أدى لتفاقم أسعار الصرف فى السوق السوداء بالصورة التى ظهرت الفترة الماضية.

وطالب إبراهيم غالي، بضرورة إلغاء رسم الصادر علي الرخام، وذلك لاستثمار الوضع بعد تعويم الجنيه  ولدعم التنافسية والافضلية للمنج المصري ليتمكن من استعادة الاسواق التي فقدها خلال الفترة الماضية، حيث إن الفترة الماضية لم تستطع المنتجات المصرية المنافسة نتيجة ارتفاع أسعارها مقارنة بالدول الأخرى كالصين.

وأشار رئيس شعبة المحاجر، إلي أن قرار البنك المركزى بتحرير سعر الصرف يعد أول خطوة لاستعادة ثقة المواطن والمستثمر المصرى فى الاقتصاد المصرى، وكذلك فى مناخ الاستثمار .

وتوقع بأن الأسعار بعد الفترة الانتقالية ستشهد انخفاضا بعد حدوث توازن بين العرض والطلب، لافتا إلى أن مصر شهدت خلال 2003 عملية تعويم للعملة ارتفع فيها سعر الدولار من 5, 3 جنيه إلى 7 جنيهات قبل أن يشهد تراجعا إلى مستوى 5 جنيهات.

وشهدت أسواق صرف العملة الصعبة ارتفاعا غير مسبوق الفترة الماضية لتصل إلى 18.20 جنيه فى السوق السوداء، مقابل 8.88 فى البنوك، قبل خطوة التعويم الأخيرة من قبل البنك المركزى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com