جارى فتح الساعة......
عاجل
السيسى يقف دقيقة تحية لشعب مصر العظيم البطل الحقيقى فى قضية الإصلاح         السيسى : الحكاية ليست حكاية قيادة وحكومة .. ولكن حكاية شعب         السيسي: أنا مسئول أمام الله وأمام المصريين ألا تسقط مصر         الرئيس: البنية الأساسية كانت ضرورية لجذب المستثمرين الأجانب الى مصر         السيسي: قريبًا جدًا سنعلن اكتفائنا الذاتى من الغاز الطبيعى         الرئيس السيسي: نعمل على إنشاء شبكة نقل للكهرباء  بتكلفة 70 مليار جنيه         السيسى : سرعة إنتاج البترول سيخفف عبء الصرف من الاحتياطى الأجنبى         القوات المسلحة تستضيف المؤتمر الدولي الافرواسيوى لطب وجراحة العيون         وفد برلمانى يزور قاعدة جوية تضم  أحدث تشكيلات المقاتلات         الجالية المصرية بالإحساء تكرم حنفى المصرى بعد انقاذه سوبر ماركت من السرقة وضبط اللصوص         بروتوكولا تعاون بين التمويل العقارى وبنكي فيصل الإسلامي وكريدي أجريكول  لتمويل الإسكان الاجتماعى         علاء الزهيرى: 18.2 مليار جنيه حجم الأقساط فى سوق التأمين فى 2016         الجارحى: الانتهاء من ملامح برنامج الأطروحات فى البورصة خلال أسبوعين         أبو باشا : ضخ استثمارات أجنبية مباشرة بمصر فى 2018 أكثر من العام الماضى         سقوط حوت جديد فى قضية غسيل أموال بمئات الملايين فى 6 أكتوبر        

عاجل .. الداخلية تقوم بأكبر عملية تطهير في جهاز الشرطة ونقل وحبس قيادات كبيرة

 

%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%af%d8%a7%d8%ae%d9%84%d9%8a%d8%a9-3

كتب – علاء سعد

أجبرت حادثة هروب عدد من المساجين الخطرين من سجن المستقبل بمديرية أمن الإسماعيلية وزارة الداخلية بالقيام بعملية تطهير واسعة لقيادات الوزارة وهو الأمر الذي لطالما طالب به المجتمع منذ قيام ثورة 30 يونيه

كان  6 سجناء قد نجحوا فى الهرب بينهم أحمد شحاتة القيادى التفكيرى المعروف الذى تم ضبطه منذ أيام قليلة قبل تهريبه 260 بندقية آلية وتليسكوب لسيناء لتنفيذ أعمال تخربيبة هناك

أصدرت الوزارة قرارا بنقل اللواء على العزازى، مدير أمن الإسماعيلية، ونائبه جمعه توفيق وعدد من القيادات الأمنية بالمديرية أبرزهم اللواء وائل نصار مفتش الأمن العام بمديرية أمن الإسماعيلية، واللواء محمود فاروق مدير المباحث الجنائية، حيث تم نقل عدد منهم إلى الإدارة العامة لحماية الآداب بالقاهرة، وآخرون لديوان عام الوزارة

وجاءت عملية النقل بعدما ثبت إهمال القيادات الأمنية فى تأمين السجن، وتورط بعض الأفراد فى تهريب أسلحة للسجناء، ما ساهم فى عملية الهروب الكبير، الأمر الذى صدر معه قرار من جهات التحقيق بحبس 3 ضباط أحدهم برتبة عقيد وآخر برتبة رائد معاون مباحث سجن المستقبل والأخير برتبة ملازم أول ضابط نوباتجى السجن و13 فردا وأمين  شرطة من قوة السجن 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وأوصى قطاع التفتيش والرقابة بالوزارة فى تقرير مطول قدمه للواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، بضرورة توقيع عقوبات على القيادات الأمنية بسبب الإهمال الكبير الذى وقع منهم وتسبب فى هروب السجناء، حيث ثبت أن هناك إهمالا فى عمليات التأمين.

وقالت مصادر أمنية، إن قطاع التفتيش والرقابة بالوزارة يبدأ حملات تطهير على نطاق واسع بالوزارة بتوجيهات الوزير لملاحقة المهملين فى عملهم، الأمر الذى يترتب على إهمالهم وجود ثغرات أمنية تتسبب فى هروب السجناء تارة ووقوع حوادث إرهابية تارة أخرى، وتوقعت المصادر أن تنال عمليات التطهير بعض القيادات الأمنية الأخرى، فضلاً عن استهداف كافة العناصر المهملة فى عملها بكافة القطاعات الأمنية الأخرى فى محاولات جادة من قبل الوزارة للتطهير الكامل والشامل ونقل المهملين والمتقاعسين والعناصر المندسة بعيداً عن أماكن عملهم وإيقاف من يثبت إدانته.

وأوضحت مصادر أمنية، أن هناك توجيهات من القيادات الأمنية بالوزارة بأنه لا تستر على أحد وملاحقة من يخطئ ووقفه عن العمل وإحالته لجهات التحقيق إذا تطلب الأمر، وأن الوزارة تسعى لتنقية نفسها بنفسها خلال الفترة الحرجة التى يمر بها الوطن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com