جارى فتح الساعة......
عاجل

عضو بمجلس نقابة الصحفيين يهاجم الدولة المصرية من أجل سواد عيون الإخوان

 

الوطن المصرى – أحمد السيد

التعامل مع الأمور يجب أن يكون بمكيال واحد ، كما أننا دوما ما ننتقد أداء وتصرفات وقرارات عدد من المسئولين فى الدولة ، فإن الشفافية تستلزم منا أن ننتقد أى شخص مهما كانت مهنته حتى ولو كان  صحفى عندما يحيد عن الطريق ، خاصة اذا ما تعلق الأمر بمصر الدولة والكيان .

لقد طالعنا التصريحات غير المسئولة التى أدلى بها الكاتب الصحفى جمال عبد الرحيم عضو مجلس إدارة نقابة الصحفيين لإحدى البرامج على قناة الحرة الأمريكية التى لا تقل عداوة لمصر عن قنوات إخوانية مثل ” الشرق ومكملين ” وراح يهاجم فيها الدولة المصرية ، يدافع عن صحفيين ينتمون لجماعة الإخوان الإرهابية صدرت بحقهم أحكاما قضائية ليس بسبب عملهم فى الصحافة ولكن لارتكابهم جرائم جنائية وإرهابية تسببت فى قتل مواطنين أبرياء .

ولا نعلم لماذا يدافع عبد الرحيم عن صحفيين متورطين فى ارتكاب جرائم ضد الدولة بعضهم كان يدير غرفة عمليات رابعة العدوية ، وبعضهم كانوا قيادات فى جماعة إرهابية من بينهم وزراء سابقين .

كنا نتمنى أن يظهر عضو مجلس نقابة الصحفيين على إحدى القنوات المصرية لينتقد أداء بعض المسئولين أو أى أمر يشكل من وجهة نظره سلبية ، أو يكتبها فى مقال له فى أى من الصحف المصرية بدلا من الظهور فى قنوات معادية لمصر تتلقف ما يقوله خاصة اذا ما كان  يتعلق بالهجوم على مصر .

وهو الأمر التى أصدرت معه جبهة شباب الصحفيين،بيانا استنكرت فيه الادعاءات الباطلة من عضو مجلس نقابة الصحفيين وهجومه على الدولة المصرية، مؤكدة أن هذا الكلام عار من الصحة ومخالف للحقيقة.

وأوضحت الجبهة، أنها تلقت اتصالات عديدة من الزملاء فى مختلف الإصدارات الصحفية يعربون عن استيائهم الشديد وغضبهم من هذه التصريحات والشعارات الرنانة، مؤكدين أنهم يعيشون أزهى عصور حرية الكلمة، والمصيبة أنه يأتى من عضو مجلس نقابة الصحفيين والمفترض فيه الوطنية الخالصة والمخلصة لبلده مصر، والتى جعلت منه صحفيًا بإحدى مؤسساتها العريقة.

وأكد هيثم طوالة رئيس الجبهة قال فى تصريحات صحفية اليوم: إن “المتابع الجيد لتاريخ جمال عبد الرحيم يكتشف أنه تربى فى أحضان الإخوان وتتلمذ على أيدى أحد أبناء قريته من الإخوان بالصعيد قبل أن يأتى إلى مصر، وأنه دائمًا يجنح فى آرائه إلى الهجوم على الدولة بالاتفاق مع الجماعة الإرهابية التى جاءت به فى وقت سابق رئيسًا لتحرير الجمهورية من خلال الإخوانى ممدوح الولى.

وأضاف طوالة أنه حان الوقت من جموع الصحفيين الشرفاء وبسرعة لعقد جمعية عمومية طارئة لإسقاط عضوية كل من تطاول على الدولة كذبًا وزورًا فى القنوات العميلة الممولة والكارهة لتقدم مصر ونهضتها والمعروفة بمحور الشر الإعلامى.

 

 

عن admin

اترك رد