فى ذكرى وفاته .. الدعاء الأخير لعلاء ولي الدين قبل وفاته

 

علاء ولى الدين

 

الوطن المصرى – عبير فودة

​16 عام بالتمام والكمال مرت على وفاة نجم الكوميديا علاء ولى الدين عن عمر يناهز 40 عاما حيث توفى في عام 2003 بعد أزمة صحية مفاجئة، داهمته بعد أداء صلاة عيد الأضحى.

ساهم علاء ولي الدين في ظهور عدد من نجوم الساحة الفنية الحاليين أمثال أحمد حلمي وكريم عبد العزيز ومحمد سعد، وكانت شخصية “اللمبي” أول ظهور لها في فيلم الناظر وبعدها انطلق محمد سعد وأصبح “نجم شباك”.

لعب علاء ولي الدين، أدوارا ثانوية كثيرة، خاصة في أفلام الفنان عادل إمام منها “المنسي، الإرهاب والكباب، بخيت وعديلة، الجردل والكنكة، والنوم في العسل”، وكان دائما يعتبر أدواره في تلك الأفلام هي محطة أساسية في مشواره الفني، وشارك في أفلام أخرى “حلق حوش”، “آيس كريم في جليم” و”هدى ومعالي الوزير”، حتى جاءت فرصته في البطولة المطلقة وقدم فيلم “عبود على الحدود” ثم فيلم “الناظر” و”ابن عز” ولم تشأ الظروف أن يكمل فيلمه الأخير “عربي تعريفة”.

وحقق علاء ولي الدين نجاحا كبيرا في فيلم “الناظر” وتعدت إيراداته 18 مليون جنيه عام 2001، ولم يحالفه الحظ كثيرا في فيلمه “ابن عز”، لذلك فكر في الاعتزال وربما يعود هذا التفكير لشعوره الدائم بقصر عمره، فكثيرا أبلغ صديقه الفنان محمد هنيدي بما يشعر به إلا أن ذلك الحديث لم يخرج عن حيز الضحك والهزار من صديقه، وقبل وفاته بشهور عدة اشترى مقبرة في مدينة نصر، وعندما تعجبت والدته من فعله قال لها: “ده البيت الأخير اللي هنروح فيه”.

 

وفي أحد البرامج التي حلَّ علاء ولي الدين ضيفا عليها قبل رحيله بأيام معدودة قال هذا الدعاء على الهواء: “اللهم إنا نسألك زيادة في الدين وبركة في العمر وصحة في الجسد وسعة في الرزق، وتوبة قبل الموت وشهادة عند الموت ومغفرة بعد الموت وعفوا عند الحساب وأمانا من العذاب ونصيبا من الجنة وارزقنا النظر إلى وجهك الكريم، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين”

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*