جارى فتح الساعة......
عاجل

ليلة سوداء فى بريطانيا .. البرلمان يطالب رئيسة الوزراء بالإستقالة فورا .. تفاصيل

تريزا ماى

 

لندن – الوطن المصرى – ولاء مرسى

العالم يحبس أنفاسه بعد رفض البرلمان البريطانى خطة تريزا ماى رئيسة وزراء بريطانيا للإنسحاب من الإتحاد الأوروبى ، ومطالبة حزب العمال البريطانى لرئيسة الوزراء وحكومتها بالإستقالة فورا .

كان مجلس النواب البريطانى قد رفض منذ قليل خطة الحكومة للإنسحاب من الإتحاد الأوروبى وهو ما سيكون له تداعيات خطيرة ليس داخل بريطانيا فقط ولكن فى عدد من دول العالم ، وسيؤثر بالطبع على الجنيه الاسترالينى والدولار .

كان مجلس العموم البريطانى  قد رفض الليلة بأغلبية ساحقة التصويت على اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي ، وصوت 202 نائبا لصالح الاتفاق، فيما رفضه 432 نائبا.

من جانبه زعيم حزب العمال البريطاني المعارض  جيرمى كوربين: “الحكومة منيت بهزيمة كارثية”

وقبل رفض التصويت حثت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماى أعضاء البرلمان على تأييد اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبى الذى توصلت إليه مع التكتل، قائلة إن تأييد الاتفاق قرار تاريخى سيشكل مستقبل البلاد لأجيال

كانت شرطة بريطانيا قد بدأت منذ أيام فى نشر قوات ضخمة على الحدود مع كلا من أيرلندا واسكتلندا تحسبا لإندلاع أعمال عنف من جانب مواطنى البلدين ضد الإنجليز ، لا سيما أن معظم مواطنى اسكتلندا وإيرلندا يرفضون عملية انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوربى وهو ما يمكن أن يهدد وجود أيرلندا داخل الإمبراطوية البريطانية واحتمالية المطالبة بالإنفصال عن بريطانيا

وأكد مراسل ” الوطن المصرى ” فى لندن ولاء مرسى أن الشرطة الإنجليزية أعلنت حالة الطوارئ ودخلت فى دورات تدريبية مكثفة لمواجهة أى فوضى أو شغب يقوم به مواطنى ايرلندا واسكتلندا الغاضبين والرافضين لعملية الانفصال , و أنه تم وضع الخطط اللازمة لمواجهة ذلك .

ومن جانبه قال رئيس الوزراء الايرلندي ، ليو Varadkar ، أن ايرلندا “تستعد من الآن لعملية الاتفصال وتنفيذ صفقة تيريزا ماى رئيسة وزراء بريطانيا، مضيفا أنه التقى المستشارة الألمانية ، انجيلا ميركل ، وأجرى مباحثات هامة معها واتفق فى النهاية على أنه لا يمكن أن يكون هناك تغيير في العرض المقدم إلى المملكة المتحدة للاتحاد الأوروبى عبر صفقة  Brexit .

ومن المتوقع أن تحدث عملية انفصال بريطانيا عن دول الاتحاد الأوروبى أزمة عالمية ، ومنها انخفاض حاد فى عدد من العملات خاصة فى منطقة الشرق الأوسط  ، مع هبوط حاد فى الدولار واليورو ، مع إمكانية حدوث ركود شديد فى العقارات على مستولى العالم .

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية من أشد الدول تأييدا لانفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبى لإضعافه ، خاصة أن خروج بريطانيا سيشجع دول أخرى أعضاء فى الاتحاد إلى  أن يحذو حذو بريطانيا والخروج من مظلة الاتحاد الأوروبى .

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*