جارى فتح الساعة......
عاجل
السيسى يقف دقيقة تحية لشعب مصر العظيم البطل الحقيقى فى قضية الإصلاح         السيسى : الحكاية ليست حكاية قيادة وحكومة .. ولكن حكاية شعب         السيسي: أنا مسئول أمام الله وأمام المصريين ألا تسقط مصر         الرئيس: البنية الأساسية كانت ضرورية لجذب المستثمرين الأجانب الى مصر         السيسي: قريبًا جدًا سنعلن اكتفائنا الذاتى من الغاز الطبيعى         الرئيس السيسي: نعمل على إنشاء شبكة نقل للكهرباء  بتكلفة 70 مليار جنيه         السيسى : سرعة إنتاج البترول سيخفف عبء الصرف من الاحتياطى الأجنبى         القوات المسلحة تستضيف المؤتمر الدولي الافرواسيوى لطب وجراحة العيون         وفد برلمانى يزور قاعدة جوية تضم  أحدث تشكيلات المقاتلات         الجالية المصرية بالإحساء تكرم حنفى المصرى بعد انقاذه سوبر ماركت من السرقة وضبط اللصوص         بروتوكولا تعاون بين التمويل العقارى وبنكي فيصل الإسلامي وكريدي أجريكول  لتمويل الإسكان الاجتماعى         علاء الزهيرى: 18.2 مليار جنيه حجم الأقساط فى سوق التأمين فى 2016         الجارحى: الانتهاء من ملامح برنامج الأطروحات فى البورصة خلال أسبوعين         أبو باشا : ضخ استثمارات أجنبية مباشرة بمصر فى 2018 أكثر من العام الماضى         سقوط حوت جديد فى قضية غسيل أموال بمئات الملايين فى 6 أكتوبر        

ننشر كواليس اللحظات الأخيرة قبل وفاة الفنان محمود عبد العزيز

9999999

كتبت – عبير فودة

 

دخل الفنان الراحل محمود عبد العزيز مستشفى الصفا بالمهندسين، والتي قضى فيها شهرين حتي وافته المنية متأثرا بمرضه وقضي بالمستشفي لحظاته الأخيرة، قبل أن ينتقل إلى جوار ربه في التاسعة من مساء أمس.

الراحل كان برفقته زوجته المذيعة بوسي شلبي وأبناؤه، وكل من الفنانة صابرين، والفنانة إلهام شاهين الذين استقبلوا خبر الوفاة، وعقب ظهور نبأ الوفاة سادت حالة من الهيستيريا والحزن الشديد.

تقرير الوفاة أكد انتشار مرض السرطان في جميع أنحاء جسمه بالشكل الذي استحال معه العلاج بالأدوية؛ لذلك اكتفى الأطباء بإعطائه المسكنات في آخر يومين في حياته لتسكين الآلام التي كان يعاني منهاـ

ما أشيع عن إصابة الساحر بمرض نادر غير صحيح، وهذا الكلام محض افتراء من قبل البعض.

الراحل قضى أيامه الأخيرة في جناح بالمستشفى برفقة زوجته وأبنائه، الذين كانوا يستقبلون الفنانين دون أن يسمحوا لأحد بالدخول، بسبب صعوبة حالته.

ويتواجد جثمان الراحل الآن في ثلاجة المستشفى، حتى الصباح، حيث سيتم تغسيله وتكفينه وتشييع الجثمان قبل صلاة الظهر، فيما ازدحمت المستشفى الآن بالفنانين والإعلاميين.

يذكر أن محمود عبدالعزيز له شهران بالمستشفى، سافر منهما أسبوعًا للخارج، وسدد أبناؤه الفاتورة بمبلغ حوالي ربع مليون، وسيتم الصلاة عليه في مسجد الشرطة بأكتوبر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com