جارى فتح الساعة......
عاجل

وزارة الهجرة تعقد اجتماعاً لدمج المغتربين فى جهود الاستثمار والتنمية فى غيبة المصريين بالخارج


خاص – الوطن المصرى

ما من شك فى أن وزيرة الهجرة وشئون المصريين فى الخارج تبذل جهداً كبيراً فى شتى الأمور والمجالات ، ولا تألو جهداً حسب الإمكانيات المتاحة لدمج المصريين بالخارج فى الوطن الأم ، إلا أن هناك ملاحظات على بعض الأمور التى قد تكون غائبة عن المسئولين فى الوزارة ، خاصة فيما يتعلق بالإجتماعات التى تقوم بها وزارة الهجرة الآن لبحث كيفية دمج المصريين بالخارج فى جهود الاستثمار والتنمية داخل الدولة .. حضر الإجتماعات – حسب بيان الوزارة – بالإضافة إلى وزيرة الهجرة .. ممثلين عن كل من مجلس الوزراء ووزارتي التخطيط والاستثمار، وصندوق مصر السيادي، والهيئة العامة للاستثمار والبنك المركزي والبنوك الوطنية، وشركات إدارة الأصول، وشركات التأمين وشركات إدارة الاستثمارات.

وعلى الرغم من أهمية وجود تلك الجهات فى هذا الإجتماع ، إلا أنه من غير المفهوم إهمال أو تجاهل عدم حضور أصحاب القضية ( المصريين فى الخارج) للاجتماعات وهم لذين من أجلهم تم عقد هذه اللجنة ، للأسف لم نرى ولو ممثلاً واحداً عن المصريين فى الخارج ، بعيداً عن الجهة الرسمية لهم وهى ( وزارة الهجرة ) ، لم يتم دعوة أى رئيس اتحاد أو جالية أو أى خبير من المغتربين وما أكثرهم لدينا بما يتمتعون به من خبرات واسعة فى شتى المجالات وقد قامت الوزيرة من قبل بتكريم عدد منهم .

كيف يتم عقد اجتماعات ولجان لبحث دمح المصريين فى الخارج فى تنمية اقتصاد بلادهم فى غيبتهم أو من يمثلهم ، فربما طرحوا  فكرة أو اقتراحاً يمكن أن يثرى هذه الجلسات باعتبار أن ” مكة أدرى بشعابها ” .


هذه الملاحظة لا يجب أن تغضب المسئولين فى وزارة الهجرة ، فما يهمنا هو نجاح أعمال هذه اللجنة ، وبالطبع لكى تكلل جهودها بالنجاح يجب أن يكون كافة الأطراف المعنية ممثلة في هذه اللجنة وتلك الإجتماعات وحدوث مناقشات وحوارات وتبادل أراء وأفكار بين ممثلين عن المصريين فى الخارج وممثلين عن الجهات الحكومية وذلك تحت رعاية وزيرة الهجرة للوصول فى النهاية إلى حلول قابلة للتطبيق  .

كانت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، قد عقدت اجتماعًا موسعًا لبحث كيفية دمج المصريين بالخارج في جهود الاستثمار والتنمية بالدولة المصرية، وطرح أفكار جاذبة لهم وإمكانية إنشاء صندوق استثماري وإصدار منتجات لشرائح المغتربين المختلفة، بحضور عدد من ممثلين مجلس الوزراء ووزارتي التخطيط والاستثمار، وصندوق مصر السيادي، والهيئة العامة للاستثمار والبنك المركزي والبنوك الوطنية، وشركات إدارة الأصول، وشركات التأمين وشركات إدارة الاستثمارات.

وفي بداية الاجتماع، أكدت السفيرة نبيلة مكرم أن هذا الاجتماع هوالثاني للجنة، بهدف بحث آليات جذب المصريين بالخارج للاستثمار بوطنهم الأم وبحث الخروج باقتراحات ونتائج تناسب احتياجات كافة شرائح المصريين بالخارج واختلاف الدول المقيمين بها، لافتة إلى أن المصري بالخارج أصبح لديه ثقة كبيرة في الجهاز المصرفي مما انعكس على تحويلاتهم النقدية.

وأشارت الوزيرة إلى أن هذه اللجنة ستواصل انعقادها لبحث آليات جذب المصريين بالخارج للاستثمار بمصر وإقامة مشاريع، وسيكون الاجتماع المقبل بحضور الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والإصلاح الإداري، للخروج بنتائج تناسب المصريين بالخارج.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*