وزيرة الهجرة: خبرائنا بالخارج أبدوا استعدادهم للمشاركة فى مبادرة “عنيك فى عنينا”

وزيرة الهجرة تشارك في الاحتفال بمرور عام على انطلاق مبادرة “عنيك فى عنينا”

الوطن المصرى / ناريمان خالد

شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، في فعاليات الاحتفال بمرور عام على انطلاق مبادرة “عنيك فى عنينا”، وذلك تحت رعاية السيد رئيس مجلس الوزراء، بهدف القضاء على الأمراض المسببة للعمى مثل المياه البيضاء والمياه الزرقاء “الجلوكوما”.

جاء الاحتفال بمشاركة السيدة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، والدكتور طارق شوقي التربية والتعليم والتعليم الفني واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة، والسيد مصطفى زمزم، رئيس مجلس أمناء مؤسسة “صناع الخير” والمنسق العام للمبادرة، والدكتور هاني الناظر، رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر تستطيع، عدد من الشخصيات وممثلوا الجهات المعنية بالمبادرة.

وفي كلمتها، أعربت وزيرة الهجرة عن سعادتها اليوم بالاحتفاء بنجاح مبادرة “عينك في عنينا” والذي يتواكب مع تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي، مؤكدة أن الوزارة ستقدم كل التسهيلات الممكنة لاستقدام الخبراء من الخارج، وتدريب أطباء الرمد، بالتعاون مع وزارة الصحة، ضمن جهود مؤسسة “مصر تستطيع” التي تم إطلاقها.

أوضحت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أن حضورها اليوم يأتي إيمانا بأهمية تكاتف الجهود، وفي إطار دعم العمل الأهلي والتنسيق بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني في خطة التنمية، وكذلك الاستفادة من خبرات الأطباء المصريين في الخارج للارتقاء بصحة المصريين، مضيفة أن هناك خبراء بالخارج، تم التواصل معهم للمشاركة في هذه الحملة، ورحبوا بذلك في أقرب فرصة.

وتابعت وزيرة الهجرة، أن أبناء الجيلين الثاني والثالث من أبناء المصريين بالخارج، شاركوا بأنفسهم في الحملة، وذهبوا إلى عزبة الهجانة وقاموا تنظيم الأعداد الكبيرة التي يتم الكشف عليها، وهذا واجبهم تجاه وطنهم بالتعاون مع مؤسسة صناع الحياة.

وأضافت وزيرة الهجرة، أنها تثمن الدور والجهد الكبير للقائمين على المبادرة والتي جاءت تماشيا مع حرص الدولة المصرية على الاهتمام بالصحة، وتبني حملات للقضاء على الأمراض غير السارية.

من ناحيته، أشار السيد مصطفى زمزم، رئيس مجلس أمناء مؤسسة “صناع الخير” والمنسق العام للمبادرة، إلى تقديره لتعاون وزارة الهجرة في مبادرة “اطمن على نفسك” للقضاء على فيروس سي من قبل، وتعاونها الآن في مبادرة “عينك في عنينا”، مضيفا، أن انطلاق أولى قوافل مبادرة “عنيك فى عنينا” لمكافحة مسببات العمى، لاستهداف علاج ١٠٠ ألف حالة، ولكن نجحنا في علاج ١٢٠ ألف مريض، ممن خضعوا للكشف الطبى وحصلوا على العلاج بالمجان، بالإضافة إلى أخذ مقاسات النظارات الطبية وتحديد الحالات التي سيجرى لها عمليات جراحية، مشيرا إلى أن العمليات تجرى لغير القادرين بالمجان تماما خلال أيام قليلة من الكشف.

جدير بالذكر، أن مبادرة “عنيك فى عنينا” تهدف القضاء على الأمراض المسببة للعمى مثل المياه البيضاء والمياه الزرقاء “الجلوكوما”وعتامة القرنية وضعف الإبصار وغيرها، ومن المقرر استمرار عملها على لحين إعلان مصر خالية من مسببات العمى 2020.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*