جارى فتح الساعة......
عاجل

وزيرتا الهجرة والتخطيط تكرمان اسم العالم الراحل “عبد الحليم عمر” في افتتاح “مصر تستطيع بالتنمية والاستثمار”

الوطن المصري / ناريمان خالد 

كرمت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، اسم العالم الراحل الدكتور عبد الحليم عمرأستاذ هندسة الطرق بجامعة كارلتون في كندا و خبير الطرق العالمي وأحد أعضاء مجلس خبراء مؤسسة مصر تستطيع، وذلك في حفل افتتاح المؤتمر الوطني الخامس لعلماء وخبراء مصر فى الخارج “مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية”، والذي يعقد تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وسلمت وزيرتا الهجرة والتخطيط درع التكريم للسيدة “بيفرلي” زوجة العالم الراحل، والتي جاءت من كندا لحضور المؤتمر وتسلم التكريم.

وأكدت الوزيرتان أن الراحل كان نموذجا للعالِم الوطني الذي لم تبعده نجاحاته وإنجازاته العلمية عن وطنه الأم، ولم تأخذه دراساته واختراعاته بعيدا عن خدمة مصر، فكان بذلك سباقا لخدمة مصر بعلمه واختراعاته ومساهماته في تحقيق حلم ” مصر تستطيع”، منذ مشاركته الفاعلة في النسخة الأولى من سلسلة المؤتمرات والتي عقدت في عام 2016 واتفاقه مع الهيئة العربية للتصنيع على إنتاج الهراس “أمير”.

المعروف أن البروفيسور المصري حصل على بكالوريوس العلوم في الهندسة المدنية من جامعة الإسكندرية، ثم انتقل إلى كندا للحصول على الماجستير في جامعة تورنتو في عام 1977، واستكمل مسيرته على مدى 40 عاما في الهندسة المدنية في كندا، في محاولة لحل مشكلة حفر وشقوق الأسفلت، فبدلاً من الترقيع والإصلاح المستمر للطرق بعد مواسم البرد الشديد بسبب دخول المياه داخل الثقوب والشقوق، وتجمدها مما يتسبب في توسعها، اخترع الدكتور عمر (هراسًا) أطلق عليه اسم ابنه الأكبر أمير، وأصبح يطلق على هذا الجهاز “الهراس أمير”.

وبعد انتهاء د. عبدالحليم عمر من درجة الدكتوراه في النقل من جامعة واترلو في عام 1983، أقنعه أستاذه “رالف هاس” بالبقاء في أمريكا الشمالية بدلاً من العودة إلى مصر، فانضم حليم إلى جامعة كارلتون كباحث وأستاذ.

في عام 1987، أصبح عبد الحليم عمر مديرًا لمركز بحوث وتطوير المعلومات الجيولوجية الصناعية (C-GRID)، ثم رئيسًا لقسم الهندسة المدنية والبيئية من عام 2003 حتى عام 2009، كما يعد عضوًا أساسيًا في مركز أبحاث وتكنولوجيا الأسفلت المتقدم.

وساعد البروفيسور المصري في إنشاء برنامجين فريدين في جامعة كارلتون هما: برنامج بكالوريوس الهندسة المعمارية في هندسة الحفظ والاستدامة بالتعاون مع كلية الهندسة المعمارية، وبرنامج الماجستير في حماية البنية التحتية والأمن الدولي (MIPIS) مع مدرسة نورمان باترسون للشئون الدولية.

حصل عمر خلال مسيرته المهنية على 28 جائزة وطنية ودولية من بينها: جائزة NOVA الأمريكية للابتكار في مجال البناء، والمشار إليها باسم “جائزة نوبل” في البناء، وجائزتان من جوائز كارلتون للإنجاز البحثي، جائزة Sandford Fleming من الجمعية الكندية للمهندسين المدنيين.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*