جارى فتح الساعة......
عاجل

الرئيس السيسى يتفقد إجراءات الإصطفاف والتفتيش ورفع الكفاءة القتالية بقاعدة محمد نجيب العسكرية

كتب / خالدعبدالحميد

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة إجراءات الإصطفاف وتفتيش الحرب ورفع الكفاءة القتالية بقاعدة محمد نجيب العسكرية بعد تطويرها
ورفع كفائتها القتالية والفنية والتى تم تسليحها بأحدث الأسلحة والمعدات فى كافة التخصصات بما يمكنها من تنفيذ كل ما تكلف به من مهام تحت مختلف الظروف ، وذلك بالتزامن مع إحتفالات مصر والقوات المسلحة بأعياد تحرير سيناء .

بدأت المراسم بمشاهدة الرئيس عبد الفتاح السيسى فيلماً تسجيلياً من إنتاج إدارة الشئون المعنوية بعنوان “القوات المسلحة درع وسيف” تناول تاريخ قاعدة محمد نجيب العسكرية ونشأتها وميادين التدريب القتالى التابعة لها التى تستوعب كافة التخصصات المقاتلة والمعاونة والعناصر الإدارية مما آهَلها لتنفيذ التدريبات المشتركه البرية والبحرية والجوية التى نفذت داخل وفى نطاق القاعدة مع العديد من الدول الشقيقة والصديقه و نقل وتبادل الخبرات القتالية مع العديد من جيوش العالم .

أعقبها كلمة قائد المنطقة الشمالية العسكرية قدم خلالها التحية والشكر للقيادة العامة للقوات المسلحة على دعمها اللامحدود ومتابعتها الدائمة والمستمرة لكافة الأعمال والأنشطة التى تنفذها المنطقة الشمالية العسكرية ، كما أكد أن رجال المنطقة سيكونون دائما في اعلي درجات الكفاءة والجاهزية القتالية مستعدين للزود بالروح والدم لتبقى راية الوطن عالية خفاقة ، مشيراً إلى أن حلم إنشاء قاعدة محمد نجيب بدأت أولى خطواته بأوامر من السيد القائد الأعلى للقوات المسلحة عام 2015 وجري العمل علي قدم وساق ليتم إفتتاحها في يوليو 2017 لتقتحم بها مصر آفاقاً جديدة تتطلع معها القوات المسلحة المصرية لتتبوأ مكاناً دائماً لها بين أكبر وأكفأ جيوش العالم ، مشيراً إلى أن مصر قد اختارت طريق السلام وجعلته خيارها الإستراتيجي الأول إيماناً منها إلي ضرورة حل النزاعات والخلافات بالطرق السلمية والسير قدماً نحو البناء والتعمير والإستقرار الذي تنشده الشعوب كافة علي اختلاف عقائدهم ومذاهبهم وأن دعاة الحروب لايجنى أصحابها سوي الخراب والدمار والتشريد وأن هذا السلام الذي اخترناه بإرادتنا لابد له من قوة تحميه وتصونه وتفرضه علي أرض الواقع ، موجهاً التحية لأبطالنا المرابطين في سيناء وتحية لأرواح شهدائنا الأبرار الذين جادوا بالغالى والنفيس ليصونوا للوطن عزته وكرامته .

وفي نهاية كلمته أشار قائد المنطقة الشمالية العسكرية ” نجدد نحن رجال المنطقة الشمالية العسكرية عهدنا وقسمنا أمام سيادتكم وأن يظل ولاءنا المطلق لمصر وشعبها العظيم “.

وإستمع السيد الرئيس إلى التوجية الطبوغرافى والتكتيكى وعرض ملخص لتقرير الكفاءة القتالية تضمن الحالة الفنية والإدارية للوحدات المصطفة بعد تطويرها ورفع كفائتها
لدعم قدرتها على تنفيذ المهام القتالية بما يتناسب مع ما يتطلبه مسرح عملياتها ذو الطبيعة المتمدة عبر الحدود الشمالية للبلاد وإمكانية المناورة على كافة الإتجاهات الإستراتيجية
بما يتطلب قوات على درجة عالية من التدريب والكفاءة البدنية وأيضا نظم التسليح .

أعقبه مرور خمس طائرات حاملة علم القوات المسلحة وأعلام الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة تحية للقائد الأعلي للقوات المسلحة .

ثم قام الرئيس عبد الفتاح السيسى يرافقه القائد العام للقوات المسلحة ورئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من طلبة الجامعات المصرية والكليات والمعاهد العسكرية بالمرور على القوات المصطفه للإطمئنان على جاهزيتها وقدرتها علي تنفيذ المهام المختلفة ، كما تفقد معرضاً لأحدث المنظومات القتالية والفنية التى زودت بها التشكيلات والوحدات فى كافة الأفرع الرئيسية والقيادات والهيئات والإدارات التخصصية والتشكيلات التعبوية للقوات المسلحة ، وقام عدد من ضباط القوات المسلحة يمثلون كافة الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية والقوات الخاصة بتقديم درع القوات المسلحة للسيد رئيس الجمهورية تعبيراً عن الدور الوطنى فى حماية وصون مقدسات الوطن.

حضر إجراءات التفتيش الدكتور مهندس مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء
والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة والفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة والبابا تواضروس الثانى وعدد من الوزراء والمحافظين وكبار قادة القوات المسلحة ولفيف من الإعلاميين والشخصيات العامة والملحقين العسكريين للدول الشقيقة والصديقة .

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*