جارى فتح الساعة......
عاجل

المجلس الوطنى للمصريين فى الخارج : النزول للاستفتاء .. واجب وطنى


خاص – القاهرة – الوطن المصرى

أكد خالد عبد الحميد المتحدث الرسمى بإسم المجلس الوطنى للمصريين فى الخارج – تحت التأسيس – فى تصريحات صحفية له اليوم أنه فى إطار التحديات والأخطار التى تواجهها الدولة المصرية ، خاصة بعد الأحداث الأخيرة التى شهدتها دول الجوار السودان وليبيا وتونس والجزائر ، والحرب التى تخوضها القوات المسلحة والشرطة المصرية منذ سنوات لتحرير سيناء من الإرهابيين ، فإنه من واجب كل مصرى غيور على وطنه أن يدعم مؤسسات الدولة الوطنية لمواجهة هذه التحديات والاصطفاف خلف القيادة السياسية .

وأضاف أن الاصطفاف الوطنى يستلزم منا جميعاً أن نكون على وعى كامل بطبيعة المرحلة التى تؤثر فيها المستجدات والتحديات الدولية ، وأن نشارك فى الاستفتاء المقبل على التعديلات الدستورية لنثبت لكل من يتربص بالدولة المصرية فى الخارج أننا على قلب رجل واحد .

مشيراً إلى أن “المجلس الوطنى للمصريين فى الخارج” أصدر بياناً دعا فيه جموع المصريين فى الخارج والداخل للنزول إلى صناديق الاستفتاء على التعديلات الدستورية والإدلاء بأصواتهم بـ ( ” نعم” أو ” لا ”  ) بإعتبار أن المشاركة السياسية رسالة قوية للمتربصين بالوطن فى الخارج بأن المصريين يحمون ثورتهم المجيدة .. ثورة 30 يونيه وما تلاها من إصلاحات فى شتى المجالات ستعود قريباً بالخير والنفع على المواطنين .

وحذر البيان جموع المصريين بعدم الانسياق وراء دعوات الهدم والفتنة التى يتبناها أهل الشر عن طريق كتائبها الإلكترونية وعناصرها فى الأسواق ووسائل المواصلات تسعى لإحداث بلبلة وتأليب الشعب على الحكم والتشكيك فى كل إنجاز يتم على أرض مصر بهدف إسقاط الدولة وتقسيمها .

وطالب “المجلس الوطنى للمصريين فى الخارج ” بإعتباره الظهير الشعبى للدولة المصرية ، المغتربين بإثبات حبهم وولائهم للوطن – وأنهم خط الدفاع الأول عن الدولة المصرية فى الخارج –  بالنزول بكثافة لأماكن الإقتراع والاستفتاء على التعديلات الدستورية .

 واستطرد قائلاً  : ” اختاروا ما يحلو لكم .. اختاروا ( نعم ) .. اختاروا ( لا ) ” ولكن لا تمنحوا الفرصة لأعداء الوطن بالإحجام عن النزول لأنهم سيستغلون هذا الأمر للتشكيك فى الثوابت الوطنية واختيارات الشعب .

واختتم المتحدث الرسمى للمجلس الوطنى للمصريين فى الخارج تصريحاته بأن المصريين سيثبتون مجدداً أنهم يعشقون تراب هذا الوطن ويدعمون مسيرة الإصلاح السياسى والإقتصادى التى يقودها الرئيس عبد الفتاح السيسى ” بانى مصر الحديثة ” ، وأن العالم على موعد جديد مع تظاهرة وطنية كبيرة فى حب مصر أثناء الاستفتاء على التعديلات الدستورية أبطالها ” المصريين فى الخارج ” .

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*